اليوم الجمعة 17 نوفمبر 2017 - 11:07 مساءً
أخر تحديث : السبت 8 فبراير 2014 - 6:33 مساءً

بصر الاطفال في خطر بسبب المتطفلين على مهنة البصريات

بصر الاطفال في خطر بسبب المتطفلين على مهنة البصريات
قراءة بتاريخ 8 فبراير, 2014

إبراهيم أزكلو – ايت ملول . كوم

قال الحبيب الرايش مدير شركة ازرو اوبتيك   أثناء إلقاء عرض حول تصحيح البصر وصحة العيون  بمؤسسة الامنية الخاصة بأزرو أيت ملول بحضور الثلاميذ وأولياءهم  أنه حان الآوان لحماية نعمة البصر للمواطنين من  المتطفلين على المهنة والذين يقدمون نظارات غير طبية للاطفال ،بحيث أكذ ذات المسؤول النقابي  أن تواجد النظارات بالجملة مفروشة على الارض صباحا ومساء بعشرة دراهم  يطرح تساؤلات عن المسؤول  عن الفوضى الذي يعيشه القطاع مؤكدا أن النقابة التي ينتمي إليها  راسلت جميع المسؤولين مند سنوات، إلا أنه لا حياة لمن تنادي يقول ذات المحاضر واستطرد ذات  المدير أنه حان الوقت لأن يتحرك  المواطن في إطار القانون لحماية نعمة البصر التي لن تعوض حين تفقد .

وأشار ذات المتحدث  داخل بهو مؤسسة الامنية الخاصة بأزرو أيت ملول إلى كون  أمران لابد من أخدهما بعين الاعتبار في انخفاض أو ازدياد مؤشر حوادث السير أولها  تقنين مجال البصر وضبطه ، ثانيها السكر وأضاف أن أغلب حاملي  رخص السياقة يعانون نقص حاد في البصر مما يطرح تساءلات حول كيفية حصول هؤلاء على شهادة طبية تبث أنهم أصحاء بصريا .

وأكد ذات المحاضر إلى كون ممارسة المهنة تقتضي الترخيص من لدن وزارة الصحة و الامانة العامة للحكومة ونشر المرسوم في الجريدة الرسيمة بممارسة المهنة بعد إيداع ملف يشمل شهادت  علمية وكفاءات في تخصص تصحيح البصر، لكن اليوم كل يوم تجد محل للنظارات دون ترخيص مما يطرح تساؤلات مختلفة.

هذا وقد نظمت مؤسسة الامنية الخاصة حملة طبية لتصحيح البصر لفائدة تلاميذ  المؤسسة  يوم السبت 8-02-2014 صباحا  تحت إشراف النظاراتي المهدي السملالي،  وعر ض حول إهمال الاعنتاء بالبصر وانعكاساته على صحة التلميذ ومستواه الدراسي  وخطورة الالتجاء الى غير المتخصصين في الميدان .

وفي ذات السياق فإن عددا كبيرا من التلاميذ سيتم توجيههم إلى المختصين قصد الخضوع للعلاج بعد أن تم اكتشاف حالات كثيرة تعاني من آفات العيون المختلفة

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات