اليوم الثلاثاء 17 أكتوبر 2017 - 1:12 مساءً
أخر تحديث : الجمعة 19 فبراير 2016 - 10:21 صباحًا

الرابطة المغربية للصحافيين الرياضيين تنظم ندوة حول واقع وآفاق الرياضة الوطنية النسوية بمناسبة اليوم العالمي للمرأة

الرابطة المغربية للصحافيين الرياضيين تنظم ندوة حول واقع وآفاق الرياضة الوطنية النسوية بمناسبة اليوم العالمي للمرأة
قراءة بتاريخ 19 فبراير, 2016

تنظم لجنة الإعلاميات بالرابطة المغربية للصحافيين الرياضيين يوم الجمعة 4 مارس 2016 ابتداء من الساعة الرابعة عصرا بفندق “إيدو أنفا” بمدينة الدار البيضاء، ندوة تحت عنوان “الرياضة الوطنية النسوية.. الواقع والآفاق .. كرة القدم نموذجا”، وذلك بمناسبة اليوم العالمي للمرأة، وتقرر أن تحمل دورة “مارس 2016″، اسم المرحومة سميرة الزاولي، تقديرا لعطاءاتها وتضحياتها في مجال كرة القدم النسوية على وجه الخصوص، وفي الرياضة بوجه عام.

وسيتم بالمناسبة تكريم هذه السيدة المناضلة التي ستظل في وجداننا وفي الذاكرة الرياضية الوطنية، لكونها تحدت كل الصعاب التي وقفت في طريقها ونجحت بدرجة امتياز، في مجال لا يزال في بلدنا “حكرا” على الرجل.

ويندرج تنظيم هذه الندوة في إطار تخليد الرابطة للذكرى الـ16 لتأسيسها.

وكان هذا الموضوع، إلى جانب مواضيع أخرى تنظيمية، محورا لنقاش ودراسة مستفيضة في ثاني اجتماع تعقده لجنة الإعلاميات، عشية يوم الأربعاء 17 فبراير 2016، بأحد فنادق مدينة الدار البيضاء، حيث تم خلاله وضع الخطوط العريضة وتحديد الترتيبات الضرورية لهذه الندوة وتحديد أسماء المكرمات، وكذا الوقوف على جميع الترتيبات الكفيلة بإنجاح هذا الحدث الرياضي، وذلك بحضور فتيحة الهواري منسقة اللجنة والزميلات سهام البوش من قناة “الرياضية”، وخديجة حريري من “راديو مارس”، ووفاء ناصر من الإذاعة الوطنية، وسعيدة العلوي من “راديو بلوس” أكادير، بينما تعذر على الزميلتين لطيفة زكي وحليمة هشيكا من قناة “الرياضية”، الحضور لأسباب مهنية. وانعقد هذا الاجتماع بحضور رئيس الرابطة الزميل عبد اللطيف المتوكل، ومحمد أجي ورشيد محاميد عضوا المكتب التنفيذي، حيث عبروا عن استعدادهم التام واللامشروط لدعم لجنة الإعلاميات في أنشطتها وتوجهاتها وبرامجها الرامية إلى خدمة قضايا الرياضة الوطنية بشكل عام، وقضايا المشهد الإعلامي الرياضي بصفة خاصة. وستتميز الندوة بتقديم مداخلات وعروض، من قبل فعاليات رياضية نسوية مغربية، راكمن تجارب ميدانية في مجال كرة القدم الوطنية النسوية، وكذا تقديم مقترحات وحلول سيتم رفعها على شكل توصيات لأصحاب الاختصاص حتى تتحقق على أرض الواقع في أقرب وقت.

وفي ختام هذه الندوة سيتم تكريم رياضيات مغربيات مرموقات يشتغلن بعيدا عن الأضواء وعيون الإعلام، نساء رياضيات تحدين كل الصعاب سواء المادية أو المعنوية، وتسلقن سلم النجاح متسلحين بالصبر والتحدي خدمة للرياضة النسوية في بلدنا والرقي بها نحو آفاق مشرقة وواعدة.

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات