اليوم الجمعة 20 أكتوبر 2017 - 11:35 مساءً
أخر تحديث : الخميس 4 أكتوبر 2012 - 8:04 مساءً

مشاكل مدينة القليعة المكتظة على طاولة عامل إقليم إنزكان أيت ملول

مشاكل مدينة القليعة المكتظة على طاولة عامل إقليم إنزكان أيت ملول
قراءة بتاريخ 4 أكتوبر, 2012

احتضن مقر عمالة انزكان ايت ملول، اجتماعا موسعا ضم عامل اقليم انزكان ايت ملول وممثلي بعض المصالح بالعمالة وأعضاء من المجلس البلدي القليعة ممثلين برئيس المجلس ونائبه الأول والكاتب العام للجماعة وتقنيين وممثلي بعض مصالح الجماعة.

وخصص الاجتماع لتدارس مختلف المشاكل العالقة التي تعاني منها مدينة الاكتضاض (القليعة) والمشاريع المنجزة والمتوقفة والأوراش الكبرى التي تسعى الجماعة لإخراجها إلى حيز الوجود، وخصص جانب من الاجتماع لتدارس مشكل البنية التحتية المنعدمة بالمدينة وخاصة الواد الحار و أكدت مصادر أنه سيتم تفويت قطاع الماء الصالح للشرب والواد الحار لما يعرف اختصارا بـ RAMSA.

كما تم التطرق كذلك لمشكل المطرح الموجود بحي اعريبات والجهود الحثيثة التي تبذلها الجماعة لطمره، لما يشكله من خطر على البيئة وعلى الساكنة .. وعن تصميم التهيئة فتقدم ممثلو الجماعة الحضرية بملتمس لإخراجه إلى حيز الوجود من أحد مكاتب الدراسات الذي رفض تسليمه للجماعة لأسباب مالية.

سعيد مكراز

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات