اليوم الإثنين 20 نوفمبر 2017 - 11:46 صباحًا
أخر تحديث : الخميس 11 أكتوبر 2012 - 1:43 مساءً

محاولة انتحار مخزني سابق بالسجن المحلي ايت ملول

محاولة انتحار مخزني سابق بالسجن المحلي ايت ملول
قراءة بتاريخ 11 أكتوبر, 2012

أقدم مخزني سابق يقضي عقوبته الحبسية بالسجن المحلي بايت ملول، على محاولة انتحار مؤخرا جرت داخل غرفة التأديب الإنفرادية (الكاشو)، ووفق مصادر (اكادير24)، فقد عمد المخزني إلى استخراج قطعة قماش من غطائه الخاص، قبل أن يعمد إلى لفها حول رقبته، غير أن محاولته هاته بائت بالفشل، بعد أن تمكن أحد الحراس في اللحظات الأخيرة من إحباط عمليته الانتحارية، وتضيف مصادر(أكادير24) في هذا الصدد، أن إدارة السجين عملت على ايداع السجن المذكور الزنزانة الإنفرادية، بعد توجيه الإتهام له بتحريض نزلاء حي التوبة الذي يشهد اكتضاضا كبيرا على مستوى عدد النزلاء بخوض إضراب مفتوح، في حين أن المعني بالأمر احتج بطريقة سلمية للمطالبة بحقه المشروع بنقله إلى سجن أخر قريب من سكن عائلته ليقضي فيه ما تبقى من عقوبته الحبسية، وأكدت ذات المصادر، أن فتيل احتجاج نزلاء حي التوبة أشعله منح النزلاء علب سردين تجاوزت تاريخ صلاحيتها القانوني قبل أزيد من أسبوع، حيث أصيب السجناء بحالات من الإعياء الشديد ومغص في الأمعاء، مباشرة بعد تناولهم لوجبة السردين وهو ما جعلهم يدخلون مباشرة في مظاهرة عارمة، احتجاجا على منحهم علب سردين منتهية الصلاحية، هذا لم تجد من خلالها الإدارة بدا استدعاء تدخل العشرات من الحراس من اجنحة أخرى لإخماد احتجاج النزلاء، وقد اضطرت إدارة السجن بعد مضي ساعات عديدة من بدء الإضراب أن تدخل في حوار مع المحتجين، تمكنت من خلاله من ثني النزلاء عن خوض الإضراب، مع تقديم وعود بفتح تحقيق حول الجهات التي سمحت بتواجد كميات السردين داخل السجن المحلي رغم إنتهاء صلاحيتها.

 

سعيد بلقاس

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات