اليوم الأربعاء 20 سبتمبر 2017 - 12:28 صباحًا
أخر تحديث : الثلاثاء 7 يناير 2014 - 4:42 مساءً

اللجنة الجهوية لشبيبة العدالة والتنمية بالجنوب تعقد لقاءها الأول

اللجنة الجهوية لشبيبة العدالة والتنمية بالجنوب تعقد لقاءها الأول
قراءة بتاريخ 7 يناير, 2014

إنعقدت يوم الاحد 5 يناير 2014 بأكادير اللجنة الجهوية الأولى لشبيبة العدالة والتنمية بجهة سوس ماسة درعة وقد خصصت اللجنة لدراسة وضعية الأقاليم وخطط العمل وتوقيع برنامج التعاقد بين الكتابة الجهوية والكتابات الاقليمية الرامي الى الرفع من أداء وبنية الاستقبال بشبيبة العدالة والتنمية لتلبية انتظارات الشباب بالجهة كماخصص حيز مقدر منها لمناقشة الوضع السياسي بالمغرب ومستجدات المشهد السياسي.

فيما يلي نص البيان كاملاً كما وردنا :

بيان 

إنعقدت يوم الاحد 5 يناير 2014 بأكادير اللجنة الجهوية الأولى لشبيبة العدالة والتنمية بجهة سوس ماسة درعة وقد خصصت اللجنة لدراسة وضعية الأقاليم وخطط العمل وتوقيع برنامج التعاقد بين الكتابة الجهوية والكتابات الاقليمية الرامي الى الرفع من أداء وبنية الاستقبال بشبيبة العدالة والتنمية لتلبية انتظارات الشباب بالجهة كماخصص حيز مقدر منها لمناقشة الوضع السياسي بالمغرب ومستجدات المشهد السياسي وبناءا عليه فإن اللجنة الجهوية لشبيبة العدالة والتنمية :
تجدد تضامنها المطلق مع شعوب الربيع الديمقراطي وتنديدها بموجة الارتداد والانقلاب على الشرعية وكل محاولات استدعاء ثقافة الانقلاب الاستئصالية من قبيل الدعوة لحل حزب العدالة والتنمية أو تسفيه مناضليه وترهيبهم من طرف قوى لفظها الشعب ووطنها مزابل التاريخ .
تجدد تأكيدها على مركزية القضية الفلسطينية وتنديدها بمخطط تهويد القدس.
تؤكد اللجنة الجهوية على انخراط مناضلي ومناضلات شبيبة العدالة والتنمية والتزامهم  بالدفاع عن شرعية القضية الوطنية وعدالتها .
تثمن اللجنة الجهوية عاليا أداء الحكومة التي يقودها حزب العدالة والتنمية داعية الى الاستمرار في أوراش الاصلاح ومحاربة لوبيات الفساد ومحاسبة المتورطين في استغلال ونهب ثروات الوطن وتهريب الأموال .
تعبر اللجنة الجهوية عن تأهب مناضليها ومناضلاتها للتصدي لكل محاولات التيئيس والعدمية والعبث بمرجعية الشعب المغربي من خلال دعوات ظاهرها حداثي وعمقها استهداف مقيت لتماسك الشعب المغربي واستقراره واستدراجه لاصطفاف وشرخ مجتمعي خدمة لنزوات سياسوية واجندات مشبوهة .
تجدد اللجنة الجهوية رفضها لكل خطابات الغلو والتطرف سواء من جهة دعاة الانسلاخ والتفسخ وأدعياء الحداثة المقنعة او من جهة دعاة التشدد والتكفير وتحمل مسؤوليتها ومسؤولية تبعاتها للجهات التي تستدرج المغاربة لنقاش حسم تاريخيا ودستوريا ويستهدف المس بتوابث الوطن وتمزيق هويته .

وفي الختام تؤكد اللجنة الجهوية لشبيبة العدالة والتنمية بجهة سوس ماسة درعة آن دعوات الاستئصال وخطابات تصدير الأزمات الداخلية من قبل من استقالوا من خدمة الشعب المغربي وعينوا على رأس أحزاب وطنية وتاريخية واستحلوا ثروات الوطن دعوات مفلسة وشاذة وفاشلة تؤكد سلامة مبادئ واختيارات شبيبة العدالة والتنمية وفي مقدمتها خيار الوسطية والاعتدال والديمقراطية والمواطنة والنضال في قضايا الأمة والوطن والشباب.

إمضاء : الكاتب الجهوي :

ذ. الحسين حريش

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات