اليوم الخميس 17 أغسطس 2017 - 9:49 صباحًا
أخر تحديث : الجمعة 12 أكتوبر 2012 - 8:29 صباحًا

خبر عاجل: المكتب الصحي البلدي لأيت ملول يتصدى لهجوم الذباب

خبر عاجل: المكتب الصحي البلدي لأيت ملول يتصدى لهجوم الذباب
قراءة بتاريخ 11 أكتوبر, 2012

رصد موقع أيت ملول.كوم قيام لجان مختصة تابعة للمكتب الصحي البلدي لبلدية أيت ملول، طيلة يومه الخميس 11 أكتوبر الجاري، بعملية رش لمبيدات الحشرات على العديد من حاويات القمامة (البركاسات) والساحات العمومية المعروفة بتواجد مكثف للباعة المتجولين، نتيجة عدة شكايات من هجوم مكثف للذباب على جميع أحياء أيت ملول.

وطبقا لمصدر مطلع من بلدية أيت ملول، فإن هذه العملية تمت بمبادرة من المكتب الصحي البلدي لأيت ملول، لمواجهة هذه الآفة التي همّت معظم أنحاء المغرب، وكانت بدايتها من المناطق الجنوبية، وقد غزا في البداية مدن العيون وطانطان والسمارة، قبل أن يزحف على مدن أكادير الكبير وتارودانت، كما وردت أنباء عن وصوله إلى مناطق الحوز.

ويعزو المصدر هذا الهجوم الذبابي إلى الحالة المناخية التي تسببت فيها أمطار هذا الشهر، ثم موجة الحرارة التي تلتها، والتي وفرت ملاذا مناسبا تكاثر بيوض الذباب.

وحسبما صرح به المصدر، فإن عملية الرش التي تمت اليوم جاءت تلبية لشكايات وردت على المكتب الصحي، واستعمل فيه مبيد حشرات يدعى for world، غير أنه من المقرر البدء من يوم غد الجمعة بحملة أوسع ستستخدم فيها التجهيزات المتوفرة لدى مكتب مكافحة الجراد، وخصوصا آلات رش المبيدات الكبيرة، وستشمل العملية جميع حاويات القمامة، والساحات التي تشهد كثافة للباعة المتجولين، مثل ساحة أسايس بأيت ملول وحي العرب بأزرو وسويقة قصبة الطاهر وغيرها.

وردا على استفسارنا حول مدى خطورة هذه العملية على الصحة العامة، أكد لنا المصدر أن هذه المبيدات مصادق على استعمالها من طرف وزارة الصحة ولا تشكل أية خطورة على صحة المواطنين، وتبقى مسألة فعاليتها متروكة لانخراط باقي الجماعات المحلية في هذه العملية، وإلا حسب تعبيره دائما، سنكون مثل من يبني دارا متينة ودار جاره بلا أساس.

وتحذر بعض الأبحاث العلمية الحديثة من المخاطر التي يمكن أن تنجم عن تكاثر الذباب، لأنه يعد مخزونا جيدا لبكتيريا “هليكوباكتر بايلوري” المسؤولة عن الإصابة ببعض أنواع القرحات المعدية والاثني عشر وأشكال معينة من سرطان المعدة. فضلا عن إمكانية تسببها للتسمم الغذائي. وتعد المناطق السكنية المحاذية لحاويات القمامة المفتوحة والبرك الآسنة الناتجة عن الأمطار، المهددة أكثر بهذه الأخطار.

أضـف تـعـلـيق 1 تـعـلـيـقـات

يجب عليك تسجيل الدخول لترك التعليق.